أضرار وفوائد الإنترنت

internet

بدء الإنترنت بالظهور في أواخر الستينيات خلال القرن الماضي، حيث أن الغايةَ منهُ خدمةُ المجتمعاتِ في جميع القطاعات العسكرية التعليمية والتجارية والاقتصادية؛ وفي السبعينات من القرن الماضي تم اكتشاف واختراع البريد الإلكتروني، وكان الهدف من اكتشافه هو تقديم الخدمات للعلماء حول العالم لتبادل المعلومات والمشاركة فيها؛ وفي أوائل الثمانينات تم البدأ في استعمال شبكة الإنترنت في العديد من الجامعات الأوروبية والأمريكية، وخلال فترة التسعينيات تم الانتشار بشكل واسع على الإنترنت وعلى جميع المستويات وفي جميع أنحاء العالم حتى وصل مستوى النمو لاستخدامه إلى ثلاثة آلاف وأربعمائة وإحدى عشر بالمئة، ومازال النمو مستمراً لغاية الآن. وتحتوي شبكة الإنترنت في صفحاتها المتعددة ما هو ضار وما هو نافع وخلال هذا المقال سنتعرف بشكل مفصل على أضرار الإنترنت وفوائده.

 

فوائد الإنترنت

 

* استعماله لنشر الإسلام وهداية الناس إلى محاسنه.

* رد جميع الأقاويل والشبهات التي تدور حوله.

* محاربة جميع أشكال الفساد والبدع والتصدي للفاسدين الناشرين لها.

* انتشار العلم المفيد وتطوير الأخلاق الحسنة وتنميتها.

* يمكن للإنسان الاستفادة بشكل كبير من وجود الأبحاث العلمية والعملية المنشورة على شبكة الأنترنت.

* معرفة أوقات المحاضرات المهمة ومتابعتها على شبكة الإنترنت.

* التعرف على كل شيء جديد في التقارير والدراسات العلمية والإحصاءات العامة في جميع الدول.

* سهولة الاتصال بين الأشخاص المغتربين.

 

أضرار الإنترنت

 

* يعتبر سبب رئيسي من أسباب إضاعة للوقت.

* يمكن أن يتعرف أي فرد على مجموعات سيئة الاخلاق او فرد سيء الأخلاق بكل سهولة.

* التشكيك في العقائد والأديان وزعزعة المعرفة بها.

* يمكن أن يكون وسيلة مميزة لنشر الكفر والفساد والانحلال الأخلاقي.

* بيئة مميزة للذين يحاولون أن يقلدون الغرب بشكل قوي وهذا ما يسمى التقليد الأعمى.

* يمكن أن يكون أداة من أدوات تدني المستوى التعليمي.

* عند الجلوس على شبكة الإنترنت لفترات طويلة يهمل الفرد الصلاة ويصبح لديه ضعف في أداء العبادات.